‏4 أسئلة مهمة أجيبي عنها قبل إتباع الحمية الغذائية أو الريجيم

Tweet about this on TwitterShare on FacebookShare on Google+Share on TumblrShare on LinkedIn

لقد أخدت قرارك سيدتي لكي تتبعي نظام غذائي صحي هذا العام، وتخسري ​​بعض الكيلوغرامات التي تزعجك. لقد كنت حريصة على التخلص من الوزن الزائد الذي طالما حرمك من إرتداء ملابسك المفضلة.

إذن فهل أنت متأكدة سيدتي من رغبتك في إنقاص الوزن؟ وهل لديك الأسباب الكافية و الصحيحة لكي تتبعي نظام غذائي جديد ؟ كل هذه الأسئلة يجب أن تسأليها لنفسك قبل البدء في أي حمية غذائية.
1- هل تعانين حقاً من زيادة في الوزن ؟
هل أنت متأكدة سيدتي من أنك تعانين من الوزن الزائد؟ وهل البدء في نظام غذائي جديد هو الحل الصحيح؟ في بعض الأحيان, ينبع هذا القرار عند مقارنة نفسك بعارضات الأزياء ذوات القوام الرشيق واللياقة البدنية العالية.

عندها تبدئين بكره نفسك وكره ذلك الوزن الزائد القليل الذي يسبب تعاستك. توقفي سيدتي لحظة وإسألي نفسك لبرهة لماذا تريدين أن تبدي كعارضات الأزياء بأي ثمن. هل سبق لك أن نظرت إلى صورهن الحقيقية قبل الفوتوشوب ؟ تأكدي سيدتي أن معظم تلك العارضات خضعن لعملية جراحية واحدة على الأقل: شفط الدهون، وتجميل الثدي وغيرها…

2- هل إتباع نظام غذائي جيد لصحتك؟
ما هو مصدر النظام الغذائي الذي قررت إتباعه؟ هل من شبكة الإنترنت؟ هل أنت متأكدة سيدتي من أنه يناسب تركيبة جسمك؟ إن لكل شخص تركيبته الخاصة ووزنه الزائد الخاص به. فإذا كنت تريدين خسارة بعض الكيلوغرامات ننصحك بمراجعة اختصاصي تغذية الذي سيصف لك النظام الغذائي الأنسب لك. حيت إن كنت تحرمين جسمك من العناصر الغذائية التي يحتاجها، فشعرك، أظافرك و بشرتك ستكون أول من يعاني.

3- لأجل من تتبعين هذا النظام الغذائي؟
هل تريدين سيدتي أن تفقدي وزنك الزائد من أجل إرضاء نفسك أو من أجل المجتمع و نزولاً لرغبة زوجك؟ تذكري أن جسمك مِلكُ لك, لذا فهذا القرار راجع لك وحدك. فلا معايير الجمال و لا أقرباؤك لهم الحق في أن يكون لهم رأي و دور في الخيارات الخاصة بجسمك. لذا إذا تيقنت سيدتي من أن لديك الرغبة والقناعة الكاملة لإنقاص وزنك، إبدئي بإتباع نظام غذائي متوازن ومرافقته ببرنامج رياضي جيد. فالرياضة ضرورية لمساعدة جسمك على التكيف مع آثار النظام الغذائي, كممارسة الرياضة البدنية التي من شأنها أن تساعدك على الحفاظ على بشرة جميلة و مشدودة.

4- هل أنت مستعدة لإتباع النظام الغذائي حتى النهاية؟
ما الهدف سيدتي من بدء حمية غذائية دون إتمامها حتى آخر مرحلة ؟ لهذا السبب، حاولي البحث عن شريك أو رفيق في الحمية لدعمك و تحفيزك. في الواقع، قد يكون طريق فقدان الوزن شاقاً وطويلاً, فصعوبته قد تجعلك ترغبين في التوقف عن كل شيء والتمتع ببرغر لذيذ للانتقام. لذا عليك سيدتي أن تجدي القوة والدافع لرسم طريقك ومواصلة النظام الغذائي والرياضة حتى تحقيق هدفك.
منقول.

Tweet about this on TwitterShare on FacebookShare on Google+Share on TumblrShare on LinkedIn

اقرأي أيضًا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *