مكونات ضارة قد تحتويها صبغات الشعر

Tweet about this on TwitterShare on FacebookShare on Google+Share on TumblrShare on LinkedIn

هناك العديد من المكونات الخفية التي قد تستخدم لتصنيع مستحضرات التجميل المختلفة، وتتسبب مثل تلك المكونات الغير صحية في الإصابة بالكثير من الأمراض كألام الرأس، العيوب الخلقية، الحساسية وربما قد تؤدي للإصابة بالسرطان.

الحفاظ على الصحة والوقاية من الأمراض المختلفة لا يحتاج لجهد كبير، لكن علينا فقط اتباع العادات الصحية وتجنب استخدام المنتجات الكيماوية الضارة. عند اختيار مستحضراتك التجميلية، احرصي على انتقاء المستحضرات وأدوات العناية التي تحتوي على مكونات أمنة لا تضر بالصحة.

صبغات الشعر من أكثر منتجات العناية بالشعر التي يتم تداولها في مجالات الجمال وصالونات التجميل، لكن هل فكرتِ يومًا فيما تحتويه تلك المنتجات التي نستخدمها بشكل مفرط.

اكتشفي أهم المكونات الضارة التي قد تستخدم في صناعة صبغات الشعر وتجنبيها فورًا!
1- Coal Tar:
الفحم النشط من المكونات التي تستخدم لعلاج الإكزيما والصدفية والعديد من المشكلات الجلدية. تتوافر تلك المادة في الكريمات المضادة للحكة وفي علاجات فروة الرأس. لكن تلك المادة من المواد المسببة للسرطان، لذلك تجنبيها عند اختيار صبغات الشعر.

2- Diethanolamine (DEA):
من المواد المستخدمة في صناعة أنواع الصابون والشامبو، قد تكون تلك المادة ليست مسرطنة في حد ذاتها. لكن عند تفاعلها مع الكيماويات الأخرى، تصبح أكثر ضررًا وتؤدي للإصابة بالسرطان عند امتصاصها داخل الجلد. تأكدي من عدم تواجد أي من أشكال تلك المادة في صبغات الشعر على سبيل المثال، Cocamide DEA، Oleamide DEA، وLauramide DEA.

3- Formaldhyde:
وهو من العناصر المشتركة في العديد من مستحضرات التجميل. يتسبب الفورمالدهيد في تهيج العينين، الأنف والحلق. كما يتسبب في تهيج الجلد ويتسبب في الإصابة بالربو والسرطان مع الاستخدام المتكرر.

4- Parabens:
تتوافر العديد من منتجات التجميل التي تحمل رمز Paraben Free أو الخالية من البارابين، ويرجع ذلك لمدى خطورة تلك المادة والتي ارتبطت بشكل مؤكد بالإصابة بسرطان الثدي. أكدت الهيئات الصحية العالمية أن مادة البارابين قد لا تكون شديدة الخطورة عند استخدامها في مستويات منخفضة، لكن مع توافرها في العديد من المستحضرات التجميلية، قد تصبح أكثر ضررًا.

5- Phenylenediamine (PPD):
وهو من المكونات شائعة الاستخدام في صبغات الشعر ومنتجات العناية بالرموش كالماسكارا. أكدت الدراسات أن تلك المادة تضر بصحة الجلد. وعلى الرغم من استخدامها في صبغات الشعر، إلا أنها قد تلامس منطقة الجبهة لأكثر من نصف ساعة، لذلك احذريها.

6- Toluene:
تتوافر تلك المادة في صبغات الشعر وطلاء الأظافر. وهي من المواد السامة التي تضر بصحة الجهاز العصبي والجهاز التنفسي. فتتسبب في الشعور بألام الرأس والغثيان. التعرض المفرط لتلك المادة قد يؤدي للإصابة بتشوهات الولادة والإجهاض. اختاري أنواع طلاء الأظافر الخالية من التولوين بدلًا منها.

7- الروائح الصناعية:
أغلب شركات صناعة مستحضرات التجميل تلجأ لاستخدام الروائح الصناعية لإخفاء المكونات غير الصحية المستخدمة في تصنيع صبغات الشعر. اختاري المنتجات الخالية من الروائح الصناعية تمامًا.

8- Hydroquinone:
عنصر أساسي يستخدم لتببيض الجلد، وهو من العناصر المحظور استخدامها في العديد من البلدان كاليابان، الاتحاد الأوروربي واستراليا. لا تستخدم هذه المادة فقط في مستحضرات تفتيح البشرة، لكن يستخدم كذلك في أنواع الكريمات التي تهدف لإزالة البقع الداكنة والبقع العمرية. ثبت علميًا أن تلك المادة تسبب الإصابة بالسرطان بشكل أكيد.

عند اختيار صبغات الشعر أو مستحضراتك التجميلية بشكل عام، افحصي المكونات بعناية. تلك الخطوة ستجنبك الكثير من الأضرار الصحية وتضمن لكِ الوقاية من الإصابة بالأمراض.

Tweet about this on TwitterShare on FacebookShare on Google+Share on TumblrShare on LinkedIn

اقرأي أيضًا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *